القائمة الرئسية

أحدث الكاتب

testar
testar

الماضي الكاتب نشط

جورجينا بهنام
جورجينا بهنام

الكاتب عشوائي

إحسان العسكري
إحسان العسكري

من نحن

about us

قضايا وآراء/دكتاتور الصين لايعاقب !

مكارم ابراهيم
مكارم ابراهيم
  مكارم ابراهيم  


اذا اتهم العراق باستخدام اسلحة الدمار الشامل فبسرعة مدهشة تتجمع فرق التفتيش الدولية والامم المتحدة لغزو العراق وازاحة دكتاتور العراق لانقاذ الشعب العراقي من الابادات الجماعية والتعذيب وتخليصه من حاكم ديكتاتوري واعطاء دروس للشعب العراقي عن الديمقراطية وحرية التعبير. واذا اتهم حاكم سوريا باستخدام اسلحة كيميائية ضد شعبه لايتاخر اي مسؤول دولي في الحكومة الامريكية او الامم المتحدة او حقوق الانسان لغزو سوريا وضربها وازالة الحاكم الديكتاتوري وتخليص الشعب السوري من القتل والاستبداد فيها ولكن عندما يكون الديكتاتور صيني يحكم دولة الصين فلااحد يتكلم عن استبداده او ديكتاتورية الحكم في الصين ماهو سبب الصمت على السكوت على انتهاكات حقوق الانسان في الصين ؟ هل لانها من اهم الدول المسيطرة على السوق العالمية ؟ ام لانها تدفع ديون البنوك الاوربية والامريكية فلامجال  للتدخل في شؤونها الداخلية بل يجب احترام شؤونها الداخلية حتى لو انها اتهمت بقيامها بابادات جماعية في حق كل انسان في الصين يمارس طقوس الفالون دافا(falun dafa).

 

المحامي ديفيد ماتاس ووزير الخارجية الكندي السابق ديفيدكيلغور قدما تقريرا بعنوان (bloody Harvest)

يؤكد التقرير انه في الصين هناك قتل نظامي منذ عام 1992 حيث يتم اعتقال كل شخص يمارس طقوس فالون دافا ويتعرض للتعذيب النظامي بكل اشكاله وقبل ان يقتل فانه تسرق جميع اعضائه وتباع باسعار خيالية في المستشفيات العسكرية والحكومية فخلال اسبوع فقط يمكنك الحصول على كبد او كلية (متبرع) ليس بارادته بل مزق جسده وتم استئصال كبده. وهذا طبعا مستحيل في اي دولة ان يتحقق انك تجد كبد او كلية في اي دولة في فترة اسبوع واحد!

اما ماهي الفالون دافا؟ وماهي خطورتها على حاكم الصين؟ كي تعتقل وتعذب وتسرق اعضاءك وتباع في المستشفيات اذا مارست الفالون دافا؟

دافا(falun dafa)؟ هي عبارة عن تمارين التامل الميدتشاون meditation تمارين رياضية للاسترخاء بغرض توازن الجسم وفتح قنوات الطاقة بين الروح والجسد ظهرت منذ عام 1992 وقد سجلت تقارير عن الاعتقالات لكل من يمارس هذه الطقوس منذ عام 2006 وتعذيب المعتقلين وسرق اعضائهم وثم حرق جثثهم بدون اذن عوائلهم ان من يمارس طقوس الفالون دافا يختطف دون لم اسرته ويسجن في معتقلات خاصة يسجل المعتقل فيها حسب زمرته الدم ونوع نسيجه لتسهيل عملية استئصال وبيع اعضائه وهذه السجون متوزعة في جميع انحاء الصين. لو رجعنا للعراق في عهد صدام حسين كان الشيعة يمنعون من ممارسة طقوسهم الدينية في عاشوراء وربما يستوعب الامر بسبب التطبير في الراس واراقة الدم الانسان عملية تعذيب للانسان بنفسه اما التامل تمارين استرخاء تساعد الروح على التوازن مع الحياة والعقل وربما جميعنا بحاجة لتمارين الاسترخاء والتوازن لمصارعة الاجهاد العصبي والتوتر بسبب ضغوطات الحياة والازمات المالية والاقتصادية والبطالة غلاء الاسعار والتلوث البيئي كل هذا بحاجة الى ان نمارس تمارين الاسترخاء لاعادة التوازن الروحي والفكري والجسدي لحواسنا في ظل الحروب والقتل الذي يمارس بحق الشعوب باسم الديمقراطية ومحاربة الاستبداد!

والسؤال اخيرا يطرح على القراء الذين لايملون من القول والتصريح بان الدول العربية شعوب متخلفة والغرب شعوب متحضرة!هل يمكن ان نعتبر دول ما متقدمة واخرى متخلفة حسب مقياس معين وماهو المقياس لذلك؟

ففي الدنمارك الدولة المتقدمة علميا وتكنولوجيا وفيها حرية التعبير افضل بكثير من الدول العربية مع هذا يموت سنويا مايعادل ثلاثة الاف مريضفي المستشفيات بسبب الالتهابات وهذا رقم كبير في دولة متقدمة الالتهابات يعني انعدام النظافة من قبل الممرض او الطبيب او محلل الدم احدهم لم يعتني بالنظافة في اثناء اهتمامه بالمريض فهل هذا يعتبر تخلف؟ هل نعتبر الدنمارك دولة متخلفة  لهذا السبب ؟

هل محاربة انسان يمارس رياضة التامل ميديتاشون بغرض ازالة الاجهاد العصبي والنفسي هو تقدم اليس هذه ديكتاتورية متخلفة رجعية ومع هذا تجد الصين من اقوى الدول في السوق العالمية لكنها تحتل المرتبة المتقدمة في الاعدامات مع ايران والسعودية عالميا؟

الديكتاتورية تخلف ولاتقتصر على شعب دون اخر لان الاخلاق هي من تتقدم بها الشعوب او تتخلف وكل الشعوب فيها الانساني واللانساني واي حاكم انساني ليس ديكتاتور فالشعب يختار قدره والشعب الصيني اختار قدره ولاتنسى عدده هائل !

 



مكارم ابراهيم

 

 

2013-09-16 - عدد القراءات #629 - تعليق #0 - قضايا وآراء

WRITE_COMMENT_HERE

فراديس العراق - مؤسسة ثقافية اعلامية مستقلة
مدير الموقع - ثائرة شمعون البازي