القائمة الرئسية

أحدث الكاتب

testar
testar

الماضي الكاتب نشط

جورجينا بهنام
جورجينا بهنام

الكاتب عشوائي

اخلاص هادي الاسدي
اخلاص هادي الاسدي

من نحن

about us

مواضيع مترجمة/أسباب رفض الأم ارضاع الطفل الرضاعة الطبيعية(عن طريق الثدي)؟

علي اسماعيل الجاف
علي اسماعيل الجاف
  علي اسماعيل الجاف   


 

ترجمة: علي اسماعيل الجاف

 

رغم الفوائد الكثيرة التي تملكها الرضاعة الطبيعية؛ لكن توجد هناك بعض المساوئ. في الاسابيع المبكرة يكون هذا الشي مؤلما"وربما يسبب أحمرار او تشقق الى حلمة ثدي المرأة. وربما يحدث أحتقان كبير لدى المرأة التي ترضع طفلها من ثديها مقارنة بتلك التي ترضع طفلها رضاعة أصطناعية، وعندما يصبح الثديان مليئان بالحليب بصورة كاملة يجعلهن متصلبات ومؤلمات. ايضا" بعض النساء تعتني بنفسها بأفراط وتخشى على ثديها فيسبب أنسداد للقنوات التي يمكن ان تؤدي الى التهاب الثدي وغالباً يكون مؤلما". بينما أغلب الأمراض الخاصة بالعناية الصحية يمكن ان تحل بالعلاجات المتوفرة بالمنزل وهو أمر خطأ لان العناية بالثدي تحتاج عناية طبية عاجلة. بالاضافة الى ان الأم المرضعة رضاعة طبيعية تصبح مرهقة ومتعبة لان الطفل بحاجة لها لأعطاءه الغذاء، والأم من جانبها تحتاج الى عناية صحية بصورة منتظمة؛ لكي تتجنب حصول حالة أمتلاء الثدي المزعجة. يتغير أسلوب حياة الأمهات بصورة كاملة في حالة أحتياج الطفل الى الحركة والانتقال من مكان الى أخر، وربما تحتاج الى تحضير الحليب عند السفر. لذلك تحتاج الأم الى القيام بتكوين علاقة حميمية وهو أمر مطلوب القيام به من جانب الأم للعناية الصحية التي تكونها مع طفلها.

نقاط رئيسية لأنجاح الرضاعة الطبيعية

تعلم المرأة الرضاعة الطبيعية ووجود رغبة في أعطائها يساعدها بقدر كبير قبل ان يحدث الوضع طالما أنها لا تبذل جهدا"من حيث تقديم العناية كل الوقت الى الطفل. ويمكن للنقاط التالية ان تساعد في تنمية عناية صحية ناجحة:

1. ) بداية مبكرة في الرضاعة الطبيعية: يجب ان تبدأ العناية الصحية خلال نصف ساعة الى ساعة بعد الوضع اذا أمكن، عندما يكون الطفل الرضيع مستيقظا" تكون رغبة المص قوية. وبالرغم من ان الأم لا ترغب في أنتاج الحليب لحد الان، لكن يحتوي ثدي المرأة على اللبأ: هو سائل خفيف يحتوي على مضادات حيوية ضد المرض.

2. )وضع جيد: يجب ان يفتح فم الطفل بصورة واسعة ويتم بعدها أدخال حلمة ثدي المرأة حتى نهايتها في فم الطفل بالقدر الممكن. يقلل هذا الاحمرار او الالم من الأم وعلى الممرضة او القابلة او اي شخص آخر عارض يمكنه ان يقدم المساعدة للام في توفير وضع صحي بعناية وراحة.

3. ) توفير العناية الصحية عند الحاجة: يحتاج الاطفال حديثي الولادة الى عناية صحية بصورة مستمرة، على الأقل كل ساعتين، وليس على أتباع نظام قياسي. سيقلل هذا من أنتاجية ثدي المرأة للحليب الكثير، وفيما بعد يمكن تعويد الطفل على روتين معروف بأستمرار؛ لكن يكون حليب الرضاعة الاصطناعية سببا" في تأخير تناول الاطفال للاطعمة بينما أطفال الرضاعة الطبيعية تكون لديهم رغبة سريعة في تناول الاطعمة بصورة مستمرة.

4. )عدم أعطاء وجبات أضافية: لايحتاج أطفال حديثي الولادة الذين يمتازون بصحة جيدة الى أعطائهم ماء فيه سكر او وصفة طعام آخرى (حليب أصطناعي). ربما تتداخل هذه الاشياء مع رغبتهم في الشهية وفق العناية الصحية التي ستحرمهم من أخذ الحليب الطبيعي. ووجود عناية صحية أكثر تؤدي الى أنتاج حليب أكبر.

5. )تأجيل أعطاء الملهي الاصطناعي: من الافضل أنتظار أسبوع او أسبوعين قبل تقديم الملهي الى الطفل لكي لا يضرب الطفل عن الطعام ويتطلب في الملهي الاصطناعي أداء مختلف من ناحية المص مما عليه في الحالة الطبيعية. يمكن ان يسبب المص أرباك لبعض الاطفال في الايام الاولى ويجب ان تتعلم الاطفال كيفية القيام بالرضاعة الطبيعية.

6. )التعرض للهواء الجاف: في فترة الوضع المبكرة او حتى حصول تصلب الى حلمات الأم فأنها تحتاج ان تعرض حلماتها الى الهواء الجاف بعد كل عملية أرضاع لمنع حدوث تشقق لهن والتي ربما تؤدي الى الالتهاب. اذا حدث وتشققت حلمتها، يمكن الأم ان تمسحهن بحليب الثدي او اي مرطبات طبيعية أخرى لتساعدهن في الشفاء. وبصورة عامة، يستخدم زيت فيتامين "A " ودهن صوف الغنم في الشفاء بالرغم من ان بعض الاطفال قد يعانون من حساسية من تلك الافعال. يمكن ان يساعد وضع الحلمة بصورة جيدة في فم الطفل منع حدوث التهابات. وفي حالة وجود التهاب او تقرح اي ان حلمة الأم في حالة غير جيدة سوف لن يدخل الطفل الحلمة في فمه بصورة جيدة او كاملة.

7. )معاينة لغرض الاصابة: تشمل أعراض الاصابة بالثدي الحمى وتجمع متورم الشكل مؤذي وأحمرار في الثدي. تتطلب هذه الحالات معالجة طبية عاجلة.

8. )توقع الاحتقان: عادة" تنتج المرأة حديثة الولادة كميات كبيرة من الحليب يسبب كبر ثديها وحدوث صلابة مؤلمة لعدة أيام. ولعلاج هذا الاحتقان يجب على المرأة أرضاع الطفل حديث الولادة مراراً وعند الطلب حتى يستقيم طفلها وتنتج ما يحتاجه من حليب. في هذه الأثناء، يمكن ان تأخذ الأم أدوية مسعفة للالم المفرط وذلك بالتعرض للدفء ووضع مرطبات تقلل الالم وأخذ حمام دافيء لتقليل او أسعاف الالم.

9. ) أكل بصورة صحيحة، أخذ راحة: لانتاج كمية كبيرة من الحليب تحتاج الأم التي هي في حالة صحية جيدة الى وجبات غذائية متوازنة وتشمل 500 سعرة حرارية أضافية باليوم و6-8 أقداح من السوائل. ايضا"يجب عليها أخذ قسط من الراحة بقدر الأمكان لمنع حدوث التهاب الثدي الذي يتفاقم من شدة التعب.

المصدر//

Acc / SCN (1990a). Strategy for Improved Nutrition of Children and Women in Developing Countries. UNECEF, NewYork.

 



 

2012-11-06 - عدد القراءات #7791 - تعليق #0 - مواضيع عامة مترجمة

WRITE_COMMENT_HERE

فراديس العراق - مؤسسة ثقافية اعلامية مستقلة
مدير الموقع - ثائرة شمعون البازي