القائمة الرئسية

أحدث الكاتب

testar
testar

الماضي الكاتب نشط

جورجينا بهنام
جورجينا بهنام

الكاتب عشوائي

زياد دياب
زياد دياب

من نحن

about us

عالم الرياضة/في حوار مع د كاظم العبادي

د. كاظم العبادي
د. كاظم العبادي
  د كاظم العبادي  

 

اطالب اتحاد الكرة بوضع احصائيات (استبيان) المباريات الاربعة في الجولة الاخيرة من تصفيات كاس العالم امام الراي العام العراقي

 

اتحاد الكرة لم يحترم لا الجمهور ولا الشعب العراقي

 

لماذا لم يلتزم بوعود نقل الجمهور الى ملعب النادي العربي

 

"صمنا" طويلا عن مقابلة كبار العالم ... ثم نقابل البرازيل قبل ايام معدودة من مباراة المصير


 

 

طالب د كاظم العبادي اتحاد الكرة العراقي بتزويده ببيانات واحصائيات الفريق العراقي في الدور الاول – الجولة الاخيرة للتاهل الى كاس العالم خلال مبارياته امام الاردن وسلطنة عمان واليابان واستراليا , واضاف العبادي قائلا احتاج هذه البيانات من اجل تقييم الفريق العراقي بعلمية بعيدا جدا عن الانشائية وعدم الموضوعية واكد العبادي ان هذه البيانات ستضع النقاط على الحروف حول اداء الفريق العراقي بشكل عام وكل لاعب بشكل خاص ... وقال العبادي من حقي الحصول على هذه المعلومات مادمنا نعيش في مرحلة الديمقراطية ومادام الجميع يتحدث عن الشفافيه فان الحصول على المعلومات يصبح من حق اي مواطن يطالب بها  ... واضاف ان معظم دول العالم المتقدمة تستخدم هذه البيانات من اجل الوقوف على السلبيات والايجابيات , وان الحصول على هذه البيانات واعلان نتائجها لن يؤثر على المنتخب العراقي لان الفرق الاربعة الاخرى اصبحت تمتلك جميع المعلومات عن الفريق العراقي .

 

وعن المؤتمر الصحفي الذي تحدث فيه زيكو بعد خسارة العراق امام استراليا , اكد د العبادي على امتلاكه للتسجيل الصوتي الكامل للمؤتمر الذي لم يعرض امام الجمهور العراقي بعد وقال كنت شخصيا قد وجهت الى زيكو ثلاث اسئلة:

 

-         اولهما سالته من يتحمل مسؤولية عدم ظهور المنتخب العراقي بالمظهر الجيد خلال مباريات المرحلة الاولى من الجولة الاخيرة , كان زيكو شجاعا وقال امام الحاضرين انا من يتحمل الخسارة , واضاف العبادي ان زيكو غطى بذلك على الكثير من الحالات  والظواهر السلبية التي ارتبطت بفترة قيادته للمنتخب.

-         وثانيهما هل كانت المباريات الودية خلال مرحلة اعداد المنتخب العراقي كافية وتناسب اعداد منتخب كبير مثل العراق , اجاب زيكو ان الاتحاد العراقي هو من كان يقرر ويرتب ويختار الفرق التي تم مقابلتها ولم يكن بيدي اختيار الفرق.

-         وفي اخر سؤال لي وفي الموتمر طلبت منه ان يوضح ما يحتاجه زيكو من البلد لتسهيل مهمته في المباريات القادمة لاصلاح ما يمكن اصلاحه , كان رد زيكو للاسف لا املك اللاعبين.

 

وقال د كاظم العبادي ان اتحاد الكرة العراقي لم يحترم الجمهور والشعب العراقي خلال مرحلة تصفيات كاس العالم , كانت هناك اخطاء كثيرة وكبيرة واضاع فرصة سهلة كانت باليد للتاهل الى كاس العالم , للاسف الشديد اتحاد الكرة لم يودي واجبه والدليل:

 

-         هل كان معسكر تركيا التدريبي لائقا؟ ... هناك اصرار غريب على اختيار تركيا حيث كان زيكو يريد ان يهيء فريقه بشكل جيد من خلال وجود المواصفات والمتطلبات الكاملة في المعسكر التدريبي وكان يريده ان يكون في اسبانيا , لكن يبدو لي انه لم يتم الاستماع الى نصيحته.

-         المباريات التجريبية التي خاضها المنتخب العراقي في مرحلة الاعداد الاولية كانت ضعيفة للغاية وخاصة مبارياته امام سيراليون وبتسوانا التي ربما لم يسمع عنها زيكو من قبل , كانت مباريات معدودة لم تطور من اداء الفريق العراقي ... وقال العبادي ان زيكو اخبرني عندما التقيته في البرازيل ان المنتخب العراقي كانت تنقصه المباريات التجريبية القوية.

-         اما عن مباراة البرازيل الودية , قال العبادي "صمنا" وحرم المنتخب العراقي من مقابلة المنتخبات الكبيرة لوقت طويل جدا باستثناء مباراة واحدة امام منتخب اسبانيا (عام 2009 في كاس العالم للقارات) وثم نلتقي المنتخب البرازيلي في توقيت خاطئ قبل ايام معدودة من مباراة استراليا في تصفيات كاس العالم , واضاف العبادي ان المنتخب العراقي اذا اراد التطور عليه مقابلة منتخبات بحجم البرازيل , الارجنتين , المانيا , هولندا , انجلترا , ايطاليا , وغيرها من اجل التعرف على واقعنا الحقيقي والعمل على اختصار وتقليص الفارق بين المنتخب العراقي وهذه المنتخبات الكبيرة ... واستغرب العبادي من اعلان اتحاد الكرة من عدم تحمل التكاليف المالية نظير مقابلته البرازيل لكن الاتحاد لم يشير الى العائد المادي المكتسب من المباراة.

-         ظهر المنتخب العراقي خلال تصفيات كاس العالم وكانه يلعب وحيدا بدون جمهور يشجعه ويوازره في مهمته , اختيار ملعب النادي العربي بالتاكيد خطا كبير يتحمل مسؤوليته اتحاد الكرة , تبريرات ناجح حمود على الاختيار لم تكن مقنعة فخسر المنتخب الصوت الجماهيري , وقال العبادي كانت الملايين تتابع الفريق من على شاشات التلفاز لكن لم يكن عدد الحاضرين في الملعب يتجاوز الالف شخص ... من المسؤول عن ذلك ... نقطة اخرى هي ان الاتحاد العراقي كان قد اطلق عدة وعود لم يلتزم بها عندما وعد بتسهيل نقل الجمهور العراقي الى قطر قبل مباراة استراليا , لكنني تفاجات من الحضور الجماهيري الضعيف.

-         توقيت مباراة العراق واستراليا لم يتم التعامل معه باحترافية ... هذه المباراة كان المفروض اقامتها في الساعة الثالثة والنصف اسوة بقطر التي قابلت اوزبكستان في هذا التوقيت في المباراة التي اقيمت في نفس يوم مباراة العراق واستراليا , حيث من المعروف ان المنتخب العراقي قادر على اللعب في الاجواء الحارة بعكس استراليا التي قد تفقد قدراتها في مثل هذه الاجواء , المباراة لو اقيمت في الوقت المبكر لما تمكنت استراليا من تسجيل هدفين في آخر 15 دقيقية من عمر المباراة وربما كانت المباراة تنتهي لصالح العراق.

-         التزوير مشكلة خطيرة في الكرة العراقية ربما ساهمت هذه الظاهرة في الفوز بكاس اسيا للشباب والتاهل الى اولمبياد اثينا والحصول الى المركز الرابع لكن هذه الظاهرة السلبية التي حققت اهداف ضعيفة كانت سبب رئيسي ربما في ضياع فرصة التاهل لكاس العالم 2014 في البرازيل , وتسال العبادي هل قدم الاتحاد العراقي قائمة بالاعمار الحقيقية للاعبي المنتخب الى المدرب زيكو , كرة القدم فيها امور فنية صغيرة ان لم تعطيها الاهمية الكافية فانها قد تؤثر على الفريق سلبيا , زيكو كان يحتاج لمعرفة اعمار لاعبيه لاستغلالهم بشكل افضل.

 

 

واختتم د العبادي حديثه قائلا كنت قد التقيت زيكو في مناسبات مختلفة في الدوحة وريو دي جانيرو , كان الرجل محترفا للغاية ولم يشير الى السلبيات , واضاف العبادي هناك امور كثيرة تسببت في افشال مهمته سيتم وضعها امام الراي العام العراقي اذا اقتضى الامر. 



 

 

2012-10-26 - عدد القراءات #7970 - تعليق #0 - عالم الرياضة

WRITE_COMMENT_HERE

فراديس العراق - مؤسسة ثقافية اعلامية مستقلة
مدير الموقع - ثائرة شمعون البازي